استشهاد الشاب أحمد أبو لولي من رفح متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال

السبت 11 أغسطس 2018

استشهاد الشاب أحمد أبو لولي من رفح متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال
 
أعلنت مصادر طبية فلسطينية، صباح اليوم السبت، عن استشهاد المواطن أحمد جمال سليمان أبو لولي (40 عاما) متأثرا بإصابته أمس الجمعة، برصاص الاحتلال خلال مشاركته بمسيرة العودة الكبرى شرق رفح جنوب قطاع غزة.
 
وباستشهاد المواطن أبو لولي يرتفع عدد شهداء جمعة "الحرية والحياة" إلى ثلاثة شهداء.
 
وارتقى أمس الجمعة المسعف عبد الله القططي، والمسنّ علي سعيد العالول شرق رفح، وأصيب 307 آخرون بجراح مختلفة، منهم 5 مسعفين وصحفيّان اثنان، فيما وصفت جراح خمسة منهم بأنها بليغة الخطورة.
 
وتوافد آلاف المواطنين، بعد عصر أمس الجمعة، إلى مخيمات العودة المنتشرة شرق قطاع غزة، للمشاركة في الجمعة الـ20 من مسيرة العودة الكبرى، والتي أُطلق عليها جمعة "الحرية والحياة".
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية