الاحتلال يبدأ بهدم 70 شقة سكنية بوادي الحمص شرق القدس بزعم تشكيلها خطراُ أمنياً على الاحتلال"

الإثنين 22 يوليه 2019

الاحتلال يبدأ بهدم 70 شقة سكنية بوادي الحمص شرق القدس بزعم تشكيلها خطراُ أمنياً على الاحتلال"
 
بدأت جرافات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الاثنين، بهدم أكثر من 70 شقة بحي واد الحمص في بلدة صور باهر شرق مدينة القدس المحتلة.
 
وبحسب صحيفة هآرتس "العبرية"، فإن المئات من عناصر الشرطة وجيش الاحتلال اقتحموا وادي الحمص الذي يقع تحت سيطرة السلطة الفلسطينية، وبدأوا بإخلاء السكان من منازلهم.
 
ووفقاً للصحيفة، فإن انتشار الشرطة بدأ مساء أمس في حي وادي الحمص بالقدس، وبدأوا بتدمير الشقق السكنية، موضحة أنه "في الساعات الأولى من صباح اليوم دخلت القوات أحد المباني وبدأت في إخلاء الأسرة التي تعيش هناك، وكذلك النشطاء الذين عارضوا الهدم".
 
ولفتت إلى أن قررا الهم جاء بعد موافقة ما يسمى بمحكمة "العدل العليا"، على هدم 13 مبنى في الحي"، مدعيةً أنها قريبة جدا من الجدار الفاصل وتشكل خطرا أمنياً.
 
ويقع حي وادي الحمص على مشارف قرية صور باهر في جنوب شرق القدس، على عكس بقية القرية، خارج الحدود البلدية للضفة الغربية.
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية