الاحتلال يبعد 15 مقدسيًّا عن المسجد الأقصى عشية الأعياد الصهيونية

الأحد 09 أبريل 2017

الاحتلال يبعد 15 مقدسيًّا عن المسجد الأقصى عشية الأعياد الصهيونية
 
أبعدت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الأحد، 15 مواطنا من مدينة القدس المحتلة، لفترات متفاوتة، تتراوح بين 15 يوما، وحتى 6 أشهر، وذلك عقب الإفراج عنهم الليلة الماضية، وفجر اليوم الأحد.
 
وكانت قوات الاحتلال الصهيوني، اعتقلت 18 مواطنا من مدينة القدس المحتلة، بعد حملة دهم وتفتيش واسعة طالت منازلهم.
 
وقالت مصادر محلية إن قرارات الإبعاد الجماعية اليوم تضاف إلى قرارات مماثلة اتخذها الاحتلال في نهاية الأسبوع الماضي، والتي طالت عددا من المواطنين والعاملين في المسجد الأقصى، وكل ذلك عشية احتفالات المستوطنين بما يسمى عيد "الفصح" اليهودي، وإغلاق القدس أمام أبناء الضفة الغربية حتى السابع عشر من الشهر الجاري.
 
وأوضحت أن هذا الإغلاق يهدف إلى التسهيل على المستوطنين لإقامة فعالياتهم الاستفزازية في القدس القديمة، وباحة حائط البراق، والمشاركة الواسعة في اقتحام الأقصى، ومحاولة أداء طقوس وشعائر تلمودية في أرجائه.
 
 

اقـرأ أيـضـــاً

103 مستوطنين يقتحمون الأقصى منذ الصباح 103 مستوطنين يقتحمون الأقصى منذ الصباح
انطلاقتنا ال 14 - نادر حمودة
يا حركتنا الأبية
اشتدي يا فوارس غزتنا
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية