الاحتلال يجدد منع سفر الشيخ رائد صلاح ومنعه من دخول القدس لمدة 5 أشهر جديدة

الأربعاء 15 فبراير 2017

الاحتلال يجدد منع سفر الشيخ رائد صلاح ومنعه من دخول القدس لمدة 5 أشهر جديدة
 
جددت قوات الاحتلال الصهيوني , أوامر منع مسؤول الحركة الإسلامية في الداخل المحتل رائد صلاح، من مغادرة "مناطق الاحتلال، ودخول المسجد الأقصى وكامل مدينة القدس لمدة 5 أشهر إضافية.
 
وكانت دورية "صهيونية" حضرت إلى منزل الشيخ صلاح في مدينة أم الفحم، وسلمته الأوامر العسكرية الموقّعة من وزير الداخلية الصهيونى أرييه درعي.
 
وجاء في الأمر الذي يمنع صلاح من دخول القدس، أنه تجديدًا لمنعٍ سابق ويستمر حتى تاريخ 11/7/2017، مرفقا بخارطة تفصيلية لمدينة القدس، ويأتي ذلك بموجب قانون الطوارئ الانتدابي.
 
أمّا تمديد المنع من السفر لـ 5 أشهر أخرى، فجاء تحت ذريعة "صلاحية وزير الداخلية بتمديد أوامر الطوارئ (السفر خارج البلاد) للعام 1948، واقتناعه أن هناك خطرا حقيقيا من أن سفره، من شأنه أن يمس بأمن ما تسمى بإسرائيل وعليه فقد أصدر الأمر حتى تاريخ 15/7/2017".
 
يذكر أن وزير الداخلية "الصهيوني " وقّع على أمر بمنع الشيخ صلاح، من السفر لمدة شهر، قبيل موعد الافراج عنه في تاريخ 17/1/2017، بعد انقضاء محكوميته بالسجن 9 أشهر في الملف المعروف إعلاميًا بـ خطبة واد الجوز".
 
 

اقـرأ أيـضـــاً

مجموعات المستوطنين تقتحم الأقصى مجموعات المستوطنين تقتحم الأقصى
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية