الاحتلال يزيد أعداد قواته بالضفة تأهباً للرد على قرار ترامب

الخميس 07 ديسمبر 2017

الاحتلال يزيد أعداد قواته بالضفة تأهباً للرد على قرار ترامب
 
قرر جيش الاحتلال الصهيونى ، اليوم الخميس، زيادة عدد قواته بالضفة الغربية، ورفع حالة التأهب، خشية من مواجهات متوقعة رداً على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس اعتراف بلاده، بالقدس عاصمة لـ "إسرائيل".
 
وذكر موقع "واللا" العبري، فإن قيادة الجيش بالضفة قررت الدفع بعدد من الكتائب العسكرية إلى مناطق التماس، منوهاً إلى أن الجيش سيبقى في حالة تأهب دائمة.
 
فيما قال وزير أمن الاحتلال جلعاد أردان، إن" المؤسسة الدفاعية مستعدة لكل سيناريو بسبب التحريض المتزايد وإمكانية وقوع تصعيد".
 
واعتبر في تصريحات لإذاعة الجيش الصهيونى ، أن "عتبة التحريض على المواجهات آخذة في الارتفاع".
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية