القيادي البطش:الوقائي لم يتعلم الدرس ويواصل انفلاته الأمني ضد المقاومة

الإثنين 30 يناير 2017

القيادي البطش:الوقائي لم يتعلم الدرس ويواصل انفلاته الأمني ضد المقاومة

 
حمل مسؤول العلاقات الوطنية والشئون الخارجية في حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين الاستاذ خالد البطش، جهاز الامن الوقائي وقائده زياد هب الريح، شخصيا، المسئولية الكاملة عن الحملة الامنية وتداعياتها التي يشنها الجهاز بمزاجية من قائده على ابناء وكوادر حركة الجهاد في الضفة المحتلة.
 
وقال القيادي البطش في تصريح صحفي اليوم، الاثنين، ان جهاز الامن الوقائي لم يتعلم الدرس ولم يغير بعد من عقيدته السلبية والتي يفترض ان الوقائع قد تجاوزتها الى عقيدة امنية وطنية لحماية الشعب ومقاومته، معتبرا ان الامن الوقائي بأدائه السيئ بالضفة، يزيد من تفسيخ النسيج الوطني وتكريس الانقسام على الساحة الوطنية.
 
واكد القيادي البطش، ان حركته رغم ما يقوم به جهاز الامن الوقائي من اعتقالات بحق مجاهديها في الضفة المحتلة، ستواصل القيام بدورها الوطني بالتخفيف من معاناة ابناء حركة فتح بقطاع غزة، وذلك وقوفا عند واجبها الوطني والاخلاقي، داعيا الرئيس ابو مازن ورئيس حكومة الوفاق د. رامي الحمد الله الى الافراج عن ابناء الحركة ووضع حد لممارسات الوقائي المضرة بالعلاقات الوطنية الفلسطينية.
 
ووجّه القيادي البطش، التحية لأبناء شعبنا الصامدين في الداخل المحتل عام 48 والقدس وام الحيران، داعيا ابناء الحركة في الضفة الى الصبر وتفويت الفرصة على كل من يحاول ان يحرف بوصلة مقاومينا الى قضايا الصراع الداخلي .
انطلاقتنا ال 14 - نادر حمودة
يا حركتنا الأبية
اشتدي يا فوارس غزتنا
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية