المقاومة الشعبية تشارك بحفل تأبين شهداء القسام بخانيونس شبير والأغا

الخميس 02 نوفمبر 2017

المقاومة الشعبية تشارك بحفل تأبين شهداء القسام بخانيونس شبير والأغا 

شارك وفد من قيادة حركة المقاومة الشعبية وكتائب الناصر في حفل تأبين شهيدي القسام مصباح شبير ومحمد الاغا في محافظة خانيونس وذلك مساء اليوم الخميس الموافق 02/11/2017م . 

وحذر عضو المكتب السياسي لحركة حماس، د. محمود الزهار من أي محاولة لنزع سلاح المقاومة من يدها.

 

وجاءت تصريحات الزهار في كلمة له ألقاها مساء اليوم الخميس، في تأبين شهداء الإنقاذ مصباح شبير، ومحمد الاغا، اللذين ارتقيا خلال عملية إنقاذ مجاهدي سرايا القدس إثر استهداف الاحتلال نفق للمقاومة شرق خانيونس.
 

و قال الزهار بأن هؤلاء الشهداء يجسدون ظاهرة تاريخية عظيمة لم يدركها إلا أصحاب هذه الأرض، الذين يدركون أن فلسطين على موعد مع معركة وعد الآخرة التي سيخرجون فيها اليهود و من حالفهم و وقف معهم من أرضنا.
 

و أضاف: "في معركة وعد الآخرة ستنكس البنادق الخائنة التي تحاصرنا و تمنعنا من أداء فرائضنا".
 

و أشار الى أنه عندما يوصف مجاهدو السرايا و القسام بأنهم يد الإرهاب، نقول: "نعم إنهم يد الإرهاب الذي يرهبون به عدو الله والإسلام و الإنسان و التاريخ، بجهادهم وإعدادهم و تجهيز ما استطاعوا من قوة، يجهزون الصواريخ و يحفرون في الأرض استعداداً لمعركة محسوبة لهم بإذن الله".
 

و تابع يقول: "لا نعرف حدود ال67 ولا ال48 بل نعرف فلسطين كلها ضمن الأمة الإسلامية، و سنصلي بإذن الله في المسجد الأقصى محرراً في معركة وعد الآخرة".

كما أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن المرحلة الصعبة التي نعيشها تحتم علينا أن نتعاون أكثر، وأن نلتقط الرسالة المباركة التي سطرها أبطال كتائب القسام الشهيدين مصباح شبير ومحمد الأغا مع إخوانهم في سرايا القدس.

 

وأشار القيادي عزام في كلمته خلال حفل تأبين الشهيدين مصباح شبير، ومحمد الأغا الذي نظمته حركة "حماس" في مدينة خانيونس، اليوم الخميس، أن الشهيدين سطروا رسالة مفادها أنه لا خيار لنا سوى وحدة الدم والموقف، ولا خيار لنا سوى وحدة خندق الشرف والجهاد والمقاومة.
 

وقال: "نحن نريد أن ينسحب هذا الخيار على الكل الفلسطيني، لذلك باركنا الخطوات الأخيرة والشجاعة لاخواننا في حماس وهم يحلون اللجنة الإدارية وينسحبون من المعبر تأكيداً لدورهم، وصعوداً لا انسحاباً نحو مهمتهم الأساسية".
 

 

 

وأضاف: "في الذكرى المئوية لوعد بلفور الأسود وما فعله في حياتنا وأمتنا، نؤكد أننا لا يمكن أن نعترف بهذا الوعد وبأثاره المأساوية، ونخاطب الرأي العام العالمي الذي يتحدث كثيراً عن حقوق الانسان وعن الشعوب المظلومة وضروة الوقوف معها، ها هي رئيسة وزراء بريطانيا تحتفل بوعد بلفور، فمن هو الارهابي، ومن هو الذي يشجع على الارهاب، ومن هو الذي يتنكر لحقوق الشعوب، ومن أبسط حقوق الشعوب أن تنعم بالأمن والأمان والحرية في بلادها، وبسيادة كاملة وأمن كامل".
 

وأوضح أن خيار التسوية على مدى السنوات الطويلة أثبت عقمه وفشله، ووصل بنا إلى هذه النتيجة القاسية، لذلك لا يجوز الرهان عليها من أي فلسطيني وعربي ومسلم.
 

وتابع، "سنبذل كل جهدنا من أجل استعادة لحمة شعبنا على قاعدة الدفاع عن حقوقه والتصدي لكل من يهدد أمنه ويدنس كرامته، وسنبذل كل جهد من أجل إعادة الاعتبار للمشروع الوطني الذي سطرته دماء الشهداء".
 

ولفت إلى ضرورة أن تعلو أصوات العلماء في الوطن العربي والإسلامي لتجميع الأمة حول فلسطين، والتصدي بقوة لكل محاولات بث الفرقة وتأجيج الفتن على قواعد مذهبية وطائفية في الوطن العربي والاسلامي، لأن تلك الفتن ستبدد جهد أمتنا وتبعثر كل طاقاتها. 



اقـرأ أيـضـــاً

كتائب الناصر تشارك في مسير عسكري محمول للأذرع العسكرية في غزة بالذكري الخامسة لاستشهاد القائد ابو محمد الجعبري شاركت كتائب الناصر صلاح الدين الجناح العسكري لحركة المقاومة الشعبية عصر اليوم الثلاثاء الموافق 14-11-2017م في مسير عسكرى محمول في الذكري الخامسة لاستشهاد القائد الكبير ابو محمد الجعبري مهندس صفقة وفاء الاحرار . وانطلق المسير من عدة مناطق في غزة باتجاه منزل القائد الشهيد ابو محمد الجعبري حيث كان في استقبالهم عائلة الجعبري الكرام واشقاء وابناء الشهيد . وقدمت قيادة كتائب الناصر صورة تذكارية لعائلة الشهيد في ذكراه .
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية