المقاومة الشعبية :سلاح المقاومة شرف الشعب الفلسطيني ودرعه الحصين في وجه الأعداء

السبت 07 أكتوبر 2017

المقاومة الشعبية :سلاح المقاومة شرف الشعب الفلسطيني ودرعه الحصين في وجه الأعداء
 
أكدت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين في تصريح لناطقها الرسمي الاستاذ خالد الازبط بأن سلاح المقاومة هو خارج كل النقاشات والحوارات الفلسطينية أو الدولية لأنه شرف الشعب الفلسطيني وبه عزتنا وكرامتنا وبه نرد كيد الغاصبين والمحتلين .

كما شدد " الأزبط " في تصريحه اليوم السبت ( 07/10)  بأن سلاح المقاومة له وجهة واحدة وهو المحتل الصهيوني الغاصب وهو سلاح شرعي يحمي الحكومة والشعب ويعتبر الجبهة الأمامية لنيل الحقوق وانتزاعها من العدو .

و دعا " الأزبط "  جميع الفصائل الفلسطينية لتغليب لغة الوحدة الوطنية ورصف الصفوف وتجنب التصريحات التي قد تؤدي لتعكير أجواء المصالحة وأهمها الحديث حول "سلاح المقاومة" الذي هو خارج كل نقاط الحوار الوطني والذي إن خضع للحوار فسيكون حول آليات تطويره وتعزيزه وحمايته لصالح شعبنا .

وفي ختام تصريحه أكد " الأزبط " أن حركته تنظر للأيام المقبلة أن تحمل التطبيق الفعلي عبر حوارات القاهرة لمخرجات المصالحة وطي صفحة الانقسام بلا رجعة لنرسم خارطة تحرير فلسطين ونحن موحدين في وجه العدو ببرنامج سياسي مشترك وارادة مقاومة على قلب رجل واحد.

اقـرأ أيـضـــاً

الأزبط: شهداء الجيش المصري هم شهداء فلسطين ولن تكون غزة وشعبها الا درعاً آمناً لمصر العروبة وشدد بأن الشعب الفلسطيني وحركته وقوى المقاومة جميعا اذ تزف شهداء الجيش المصري لتؤكد عن دعمها ووقوفها خلف مصر قيادة وشعبا من أجل القضاء على الارهاب واعوانه وشدد بأن غزة لن تكون حدودها الا امناً وسلاماً لمصر مهما بلغت التضحيات.
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية