المقاومة الشعبية: نقل السفارة الأمريكية للقدس هو اشعال فتيل للحرب

الإثنين 04 ديسمبر 2017

المقاومة الشعبية: نقل السفارة الأمريكية للقدس هو اشعال فتيل للحرب
 
تستنكر حركة المقاومة الشعبية في فلسطين قرار الإدارة الأمريكية بنقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة، في ظل صمت عربي واسلامي مريب.
 
وتعتبر الحركة أن التجرؤ الأمريكي على نقل السفارة جاء بعد حالة الهرولة للتطبيع مع العدو الصهيوني، وهي رسالة للأمة جمعاء وللأنظمة العربية والإسلامية التي تعول على أمريكا لحل قضية فلسطين، بأنها تجدد انحيازها السافر وتواطؤها مع كيان العدو الصهيوني ضاربة بعرض الحائط الحقوق التاريخية الثابتة للشعب الفلسطيني في أرضه ومقدساته.
 
وتحذر الحركة بأن محاولة الإقدام على نقل السفارة هو مساس بمشاعر المسلمين وتحدي سافر لكل القوانين الدولية التي تقر بأن مدينة القدس هي مدينة محتلة .
 
اننا في حركة المقاومة الشعبية نحمل الإدارة الأمريكية المسؤولية الكاملة عن نتائج هذا القرار الأرعن , فالإدارة الأمريكية بهذا القرار انما تعلن العداء على شعبنا وعلى امتنا الاسلامية والعربية.
 
واننا ندعو جماهير شعبنا الى تصعيد المقاومة والانتفاضة رداً على هذا القرار .
 

اقـرأ أيـضـــاً

الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار: الجمعة القادمة بعنوان "المقاومة توحدنا وتنتصر" أكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار مساء اليوم الجمعة، استمرار مسيراتها الشعبية والسلمية في كافة مخيمات العودة شرق قطاع غزة حتى تحقيق الأهداف التي انطلقت من أجلها المسيرة. ودعت الهيئة، جماهير شعبنا الفلسطيني للمشاركة في الجمعة القادمة تحت عنوان جمعة "المقاومة توحدنا وتنتصر"، تأكيداً على استمرار مسيرات العودة، ووفاءً لشهداء المقاومة، ولوحدة وخيارات شعبنا.
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية