آخـر الأخبـار

المقاومة الشعبية : في الذكرى الثالثة للعدوان الصهيوني على غزة .. عزتنا وحريتنا بالمقاومة

الجمعة 07 يوليه 2017

تصريح صحفي صادر عن حركة المقاومة الشعبية في فلسطين 

في الذكرى الثالثة للعدوان الصهيوني على غزة ( معركة سِياط الموت ) 

عزتنا وحريتنا بالمقاومة

في الذكرى الثالثة للعدوان الصهيوني على أهلنا وشعبنا في قطاع غزة , هذا العدوان الذي حاولت من خلاله دولة الاحتلال الصهيوني كسر إرادة شعبنا وصموده من خلال استهدافها لأبناء شعبنا الفلسطيني من النساء والشيوخ والأطفال وارتكاب أبشع أنواع الإجرام والخرق لكافة القوانيين الدولية في ظل صمت مطبق من المجتمع الدولي وحتى الأشقاء العرب .

ولكن صمود شعبنا وإلتفافه حول المقاومة وإحتضانه للمجاهدين على مدار واحد وخمسين يوماً , هي أيام العدوان , إضافة الى ما قدمته المقاومة من نماذج رائعة وعمليات بطولية اخترقت من خلالها خطوط العدو بعمليات الإنزال البطولية وتمريغ أنف العدو بالتراب وإجبار مستوطنيه للرحيل من المدن والبلدات المحيطة بقطاع غزة وخطف الجنود , هذا كله جعل العدو نادماً على ما أقدم عليه , فقد حولت المقاومة وشعبنا الملتف حولها هذا العدوان الى نصر لشعبنا , فأضحت دولة الاحتلال بكافة مؤسساتها عصفاً مؤكولاً . 

واننا في حركة المقاومة الشعبية في فلسطين وفي الذكرى الثالثة لهذا النصر المبين لنؤكد على ما يلي:

أولا: نؤكد أن معركتنا مع العدو لم ولن تنتهي إلا برحيل اخر جندي ومستوطن صهيوني عن كامل تراب فلسطين . 

ثانيا: نرسل بالتحية الى أبناء شعبنا الذين أثبتوا أنهم بصمودهم وإلتفافهم حول المقاومة وخياراتها وإحتضانهم للمقاومة ورجالها أقوى من اّلة العدو العسكرية الهمجية التي دمرت بيوتهم وقتلت أطفالنا ونساءنا وشيوخنا.

ثالثا:ندعو فصائل شعبنا الفلسطيني إلي نبذ الخلافات وإلى الوحدة على خيار المقاومة الذي أثبت أنه هو الخيار الأصوب لإعادة الحقوق وتحرير الأرض وإعادة الحقوق.

المجد للشهداء .. الحرية للاسرى .. الشفاء للجرحى

وانها لمقاومة نصر بلا مساومة

حركة المقاومة الشعبية في فلسطين 

الجمعة الموافق 07/07/2017م 

اقـرأ أيـضـــاً

المقاومة الشعبية : نبارك عملية الثأر المقدس نصرة للقدس ودماء شهدائها الابطال ونحي منفذها الذي كان نفيره بطعنات في قلب الصهاينة في تصريح عاجل للمكتب الاعلامي ثمن الناطق الرسمي والقيادي في حركة المقاومة الشعبية خالد الازبط العملية البطولية التي وقعت قبل قليل في مستوطنة حلميش غرب رام الله والتي ادت لمقتل 3 صهاينة واصابة اخرين , والتي جاءت في الوقت المناسب لتكون ردا عمليا على استمرار العدو في عدوانه ضد ابناء شعبنا .
انطلاقتنا ال 14 - نادر حمودة
يا حركتنا الأبية
اشتدي يا فوارس غزتنا
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية