الهيئة الوطنية تؤكد استمرار مسيرات العودة العام المقبل بشكلها الجديد

الهيئة الوطنية تؤكد استمرار مسيرات العودة العام المقبل بشكلها الجديد

الجمعة 27 ديسمبر 2019

الهيئة الوطنية تؤكد استمرار مسيرات العودة العام المقبل بشكلها الجديد
 
أكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، استمرار المسيرات بشكلها الجديد، كما تم الإعلان عنه في المؤتمر الصحفي الذي عقدته الهيئة اسم الخميس.
 
وشددت الهيئة في بيانها بختام فعاليات الجمعة الـ86 شرق غزة على أن العام الجديد سيشكل انطلاقة جديدة لمسيرات العودة بشكلٍ شهري وفي المناسبات الوطنية، على أن تستمر الهيئة بحضورها في الميدان، وتبقى هيئاتها ولجانها كاملة في حالة تداعي من أجل مواصلة جهود تطوير اللجان وتصويب الأداء، وتفعيل لجان أخرى، ومتابعة الجرحى، ووضع خطة إعلامية وقانونية عبر تسليط الضوء على جرائم الاحتلال بحق المدنيين، وتوثيق هذه الجرائم، ووضعها في خدمة جهود المحكمة الجنائية الدولية التي ستبدأ تحقيقاً في جرائم الاحتلال المرتكبة على شعبنا، كما ستتابع جهود توسيع الهيئة وتطويرها على مساحة الوطن المحتل وتواجد شعبنا.
 
وأكدت الهيئة أنها ستواصل دورها على المستوى الوطني في كافة الجهود الوطنية لإنجاز المصالحة واستعادة الوحدة، والتصدي لمخططات الاحتلال والمؤامرات التصفوية، وستواصل نقل تجربتها الوطنية الوحدوية الرائدة على امتداد الوطن المحتل وفي الشتات لتجسيد وحدة الأرض والدم والمصير.
 
كما دعت جماهير شعبنا في الوطن والشتات إلى الالتحام مع مسيرات العودة التي ستدشنها الهيئة في ذكرى يوم الأرض وإحياء الذكرى الثانية بتاريخ 30/3/2020 والتي ستكون انطلاقة نوعية جديدة للمسيرات أكثر زخماً وحضوراً جماهيرياً وأشكالاً إبداعية، وستواصل الهيئة التشبيك مع مختلف لجان التضامن حول العالم لنجاح الفعاليات الدولية المتزامنة في هذا اليوم.
 
وتقدمت الهيئة بالتهنئة إلى جماهير شعبنا بمناسبة انطلاقة الثورة الفلسطينية المجيدة وحركة " فتح" التي شكلت انعطافه هامة في تاريخ ثورة شعبنا.
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
بيان صادر عن الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار
 
في ختام الجمعة السادسة والثمانون، جمعة ( دماء الشهداء ترسم طريق الحرية)
 
يا جماهير شعبنا البطل... يا شعب الشهداء والانتفاضات 
 
تتواصل مسيرتكم المظفرة المكللة بإصراركم وعنادكم على مواصلة هذه المحطة النوعية والمتجددة، مهما غلت التضحيات وتكالبت عليها المؤامرات وحملات التشويه الممنهجة، لتمتزج هذه الملحمة النوعية التي نراها اليوم في ميادين العودة الخمسة بالدماء الزكية التي ارتقت في الحرب الصهيونية على القطاع عامي 2008-2009، لتبرهنوا وفائكم لوصية الشهداء والجرحى والأسرى، وتمسككم بهذه المسيرات خياراً لا رجعةً عنه، وأسلوباً نضالياً متطوراً ومتوسعاً في سياق نضالنا الطويل لانتزاع حقوقنا الوطنية العادلة.
 
إننا في الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وفي ختام هذه الجمعة، نؤكد على التالي:-
 
أولاً) ننحي إجلالاً وإكباراً لشهدائنا الأبطال، وفي القلب منهم شهداء حرب الفرقان 2008-2009، وشهداء مسيرات العودة. ونؤكد لهم أن دماء الشهداء الطاهرة ترسم لنا معالم الحرية، وطريق النصر الأكيد، وعودتنا المظفرة إلى أرضنا. وستظل لعنة تطارد هذا العدو الصهيوني حتى دحره عن أرضنا.
ثانياً) نجدد تأكيدنا على استمرار مسيرات العودة في شكلها الجديد، كما أعلنته الهيئة في المؤتمر الصحفي أمس الخميس، استجابةً للمزاج الوطني والشعبي، بأن يُشكّل العام الجديد انطلاقة جديدة للمسيرات بشكلٍ شهري وفي المناسبات الوطنية، وعلى أن تستمر الهيئة بحضورها في الميدان، وتبقى هيئاتها ولجانها كاملة في حالة تداعي من أجل مواصلة جهود تطوير اللجان وتصويب الأداء، وتفعيل لجان أخرى، ومتابعة الجرحى، ووضع خطة إعلامية وقانونية عبر تسليط الضوء على جرائم الاحتلال بحق المدنيين، وتوثيق هذه الجرائم، ووضعها في خدمة جهود المحكمة الجنائية الدولية التي ستبدأ تحقيقاً في جرائم الاحتلال المرتكبة على شعبنا، كما ستتابع جهود توسيع الهيئة وتطويرها على مساحة الوطن المحتل وتواجد شعبنا. 
 
ثالثاً) ستواصل الهيئة دورها على المستوى الوطني في كافة الجهود الوطنية لإنجاز المصالحة واستعادة الوحدة، والتصدي لمخططات الاحتلال والمؤامرات التصفوية، وستواصل نقل تجربتها الوطنية الوحدوية الرائدة على امتداد الوطن المحتل وفي الشتات لتجسيد وحدة الأرض والدم والمصير. 
 
رابعاً) ندعو جماهير شعبنا في الوطن والشتات إلى الالتحام مع مسيرات العودة التي ستدشنها الهيئة في ذكرى يوم الأرض وإحياء الذكرى الثانية بتاريخ 30/3/2020 والتي ستكون انطلاقة نوعية جديدة للمسيرات أكثر زخماً وحضوراً جماهيرياً وأشكالاً إبداعية، وستواصل الهيئة التشبيك مع مختلف لجان التضامن حول العالم لنجاح الفعاليات الدولية المتزامنة في هذا اليوم.
 
خامساً) تتقدم الهيئة إلى جماهير شعبنا بمناسبة انطلاقة الثورة الفلسطينية المجيدة وحركة التحرير الوطني الفلسطيني " فتح" والتي شكلت انعطافة هامة في تاريخ ثورة شعبنا.
 
المجد للشهداء... الحرية للأسرى... الشفاء العاجل للجرحى
مسيراتنا مستمرة حتى النصر والعودة
 
الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار
27/12/2019
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية