الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار ... الاستمرار في فعاليات مسيرات العودة

الثلاثاء 15 مايو 2018

بسم الله الرحمن الرحيم
 
بيان صحفي صادر عن الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار
 
{ مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا } صدق الله العظيم
 
يا جماهير شعبنا الفلسطيني البطل....
 
يا ذوي الشهداء والجرحى ...يا من بذلتم الدم والأشلاء دفاعا عن القدس
 
, امام الهجمة الامريكية على القدس لم يكن بإمكاننا أن نصمت على جريمة سرقة عاصمتنا الأبدية من قبل بلطجي العصر " ترامب " وزمرته الإرهابية لذلك هبت جماهير شعبنا في قطاع غزة بمئات الآلاف في مليونية العودة ومعها جماهير شعبنا في الداخل الصامد عام 48 و القدس والضفة المحتلة رفضاً لقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس المحتلة ورفضاً لصفقة القرن وكسراً للحصار عن القطاع, مما أدى الى ارتقاء عشرات الشهداء وآلاف الجرحى عبر استهدافات واعدامات مباشرة من قبل العدو بحق المتظاهرين العزل اثناء مشاركتهم في مليونية العودة السلمية وكسر الحصار اننا في الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار نؤكد على التالي"-
 
- نتقدم من شعبنا العظيم بالتعزية بشهدائنا الكرام الذين استشهدوا دفاعا عن القدس في غياب دور الامة العربية والإسلامية عن مهمة التحرير سائلين المولى الصبر والسلوان لذويهم الأعزاء.
 
- نجدد تأكيدنا على استمرار مسيرة العودة وكسر الحصار ببرنامج الفعاليات اليومي و الأسبوعي في مخيمات العودة بالمحافظات الخمسة حماية لحقنا في العودة وكسر الحصار وصولا لمليونية الخامس من حزيران 2018 في ذكرى احتلال القدس وكافة الأراضي الفلسطينية في عدوان 1967.
 
- نحمل الإدارة الأمريكية والعدو الصهيوني المسؤولية الكاملة عن المجزرة التي وقعت في غزة أمس الجمعة معتبرين شهداء المجزرة هم ضحايا لقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس المحتلة.
 
- تطالب الهيئة بمحاكمة قادة العدو على الجرائم التي ارتكبوها بالأمس بحق المتظاهرين العزل
 
لا تراجع عن مسيرات العودة وفاء لدماء الشهداء حتى تحقيق الأهداف التي ضحوا من أجلها
 
المجد والخلود لشهدائنا الابرار
الشفاء لجراحنا الابطال
الحرية لاسراتا من سجون العدو
 
الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار

اقـرأ أيـضـــاً

حركة المقاومة الشعبية تحتسب عند الله الشهيد الأسير المقدسي عزيز عويسات يذكر أن عويسات يقبع في السجون منذ ٨/٣/٢٠١٤ و يقضى حكما بالسجن لمدة ٣٠ عاما بعد أن أدين بالتخطيط لتفجير خط الغاز الخاص بمستوطنة "ارمون هنتسيف" المقامة على أراضي قرية جبل المكبر، وقد أصيب قبل عدة أيام بانتكاسة كبيرة في صحته نقل على إثرها إلى مستشفى "اساف هروفيه"، حيث أجريت له عملية قسطرة للقلب وكانت نتيجتها سلبية مما زاد من خطورة حالته الصحية، و بعد يوم نقل إلى مستشفى "تل هشومير" حيث أجريت له عملية جراحية كبيرة و خطيرة (فلب مفتوح).
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية