بيان / الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وموجهة الصفقة تنعي الشهيد البطل /رامي سعد الغلبان

الثلاثاء 02 يونيو 2020

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان نعي

الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وموجهة الصفقة تنعي الشهيد البطل /رامي سعد الغلبان

تتواصل مسيرة التضحية والجهاد والمقاومة والنضال الفلسطيني في مواجهة مشاريع تصفية القضية وتتعاظم تضحيات شعبنا الأبي المقاوم الهادفة في مواجهة هذه المشاريع التصفوية البائسة ويبرهن شعبنا بدمائه و باستمرار كفاحه على صوابية ومشروعية نضاله في مجابهة هذه المؤامرات حتى اسقاطها والانتصار لأهدافه وحقوقه ووصايا شهدائه الأبطال.

بكل معاني الوفاء لدماء الشهداء وبكل اباء تنعى الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة ومواجهة الصفقة الشهيد البطل رامي سعد الغلبان 43 عاماً من محافظة خان يونس الذي استشهد صباح اليوم متأثرا بجراحه التي أصيب بها خلال مشاركته في فعاليات مسيرات العودة بتاريخ 2018/8/3م برصاص الاحتلال في ساقه اليمنى.

وإذ تنعى الهيئة شهيدها رامي فإنها تجدد التحية لأرواح شهدائنا الأبرار ولروح الشهيدة البطلة المسعفة رزان النجار التي صادف يوم أمس ذكرى استشهادها، لتعانق روحها شهيد القدس إياد الحلاق الذي أعدمه جنود الاحتلال بدم بارد ليعكس عنصريته وارهابه،

كما نتوجه بالتحية لجرحانا البواسل وأسرانا وأسيراتنا في سجون ومعتقلات الاحتلال.

المجد للشهداء .. الشفاء للجرحى .. الحرية للاسرى ..
والنصر لشعبنا ومقاومته الباسلة
وإننا حتماً لعائدون


الهيئة الوطنية لمسيرات العودة ومواجهة الصفقة

الثلاثاء2020/6/2م

اقـرأ أيـضـــاً

الازبط : جريمة إعدام الشاب ابراهيم ابو يعقوب بالضفة دليل مستمر بأن إجرام الاحتلال متواصل ضد شعبنا ولا يمكن الصمت أمام هذا التغول على الشعب الفلسطيني على أرضه في تعقيبه على جريمة اغتيال الشاب ابراهيم ابو يعقوب بالضفة الغربية المحتلة قبل قليل أكد القيادى والناطق باسم الحركة الاستاذ خالد الازبط بأن جريمة الإعدام بدم بارد هي دليل مستمر على الفطرة التي وجد بها هذا المحتل وهي عشقه للعدوان والقتل والدماء . وأضاف بأن هذه الجريمة لن تتوقف مراحلها طالما لم يكن هناك رادع وثمن يدفعه العدو جراء عدوانه وبطشه وتغوله المستمر ضد الدماء الفلسطينية بالضفة وغزة والقدس وكل شبر على أرض فلسطين وحتى خارجها .
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية