آخـر الأخبـار

تصريح صحفي صادر عن "فصائل المقاومة الفلسطينية" تعقيباً على قيام المغتصبين الصهاينة بإحراق مسجد البر والاحسان في البيرة

الإثنين 27 يوليه 2020

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي صادر عن فصائل المقاومة الفلسطينية تعقيباً على قيام المغتصبين الصهاينة بإحراق مسجد البر والاحسان في البيرة

صرحت فصائل المقاومة بالتالي:


ما قامت به عصابات المغتصبين الصهاينة من احراق لمسجد البر والاحسان في البيرة هو عمل عنصري وجبان يستهدف المقدسات الاسلامية.

هذا ️السلوك الهمجي غير مستغرب على هذا الكيان الذي حرق المسجد الاقصى وعائلة دوابشة وغيرهم، وهذا يعبر عن انحطاط أخلاقي سافر ومعاداة لكل القيم الدينية والانسانية.


ندعو أبناء شعبنا ومقاومينا الأبطال في الضفة والداخل المحتل لاشعال الارض المحتلة تحت اقدام المغتصبين والجنود الصهاينة، كرد عاجل وسريع على هذه الجريمة.

هذا العدوان الاجرامي يمثل استفزازاً واضحاً لمشاعر المسلمين جميعاً، ممايستوجب ادانة واسعة من كافة مكونات الامة، وضرورة العمل الجاد على ملاحقة قادة الكيان ومستوطنيه لاقترافهم مثل هذه الجرائم بحق المقدسات الاسلامية.

"فصائل المقاومة الفلسطينية"

الاثنين 27 - يوليو - 2020م.

اقـرأ أيـضـــاً

"الأزبط" لغزة بوست: الفلسطينيون يقومون بواجبهم تجاه انتمائهم للأمة العربية والإسلامية قال القيادي في حركة المقاومة الشعبية خالد الأزبط: إن " ما قام به أبناء شعبنا الفلسطيني في لبنان هو ديدنهم واسلوبهم مع كل الأمة العربية والإسلامية منذ عشرات السنوات حيث اعتادوا الوقوف إلى جانب الجميع بأي مصاب وفي الشدائد حتى خلال بعض الحرب التي كانت تتكالب على هذه الأمة". وحول ما اذا كان بسالة الفلسطينيين ستسهم في عُدول بعض الساسة اللبنانيين عن وجهة نظرهم العنصرية تجاه لاجئي لبنان، أجاب الازبط خلال تصريحات خاصة لموقع غزة بوست الاخباري، أن انتقال ما حدث لتغيير المواقف السياسية لبعض مَن يُعادي القضية الفلسطينية من اللبنانيين فمن الصعب تغيير هذه النظرية حيث هذه السياسات ترتهن إلى أجندات غربية وصهيونية وخارجية بامتياز.
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية