حركة المقاومة الشعبية ولجان الاصلاح ترعى صلحاً عشائرياً بين عائلتي الشيخ على والزعلان

الجمعة 10 نوفمبر 2017

حركة المقاومة الشعبية ولجان الاصلاح ترعى صلحاً عشائرياً بين عائلتي الشيخ على والزعلان
 
بجهود مباركة من لجان الاصلاح ممثلة بالدكتور ماهر الحولي وحركة المقاومة الشعبية ممثلة بأمينها العام الشيخ أبو القاسم دغمش جرى عصر اليوم الجمعة الموافق 10-11-2017م صلحاً عشائرياً بين عائلتي "الزعلان" و "الشيخ علي " في حي الشجاعية بمدينة غزة.
 
هذا وقد عبرت الجاهة عن تقديرها لموقف عائلة "الزعلان" الذي تمثل بالمسؤولية والحكمة والعفو والصفح .
 
وقال الدكتور ماهر الحولي اننا نتقدم بالشكر لعائلة " الزعلان" على حرصهم وكرمهم وعفوهم عن عائلة "الشيخ على" .
 
كما أكد الشيخ ابو القاسم دغمش عن تقديره لموقف ال الزعلان قائلا ان العفو والمسامحة هي شيم ابناء المقاومة وابناء عائلة الزعلان هم ابناء المقاومة ولهذا لم يكن غريبا ان تصدر عنهم هذه المواقف المتمثلة بالمسامحة والعفو.
 
وفي كلمة له عن العائلة اكد الاستاذ ابو علي الزعلان مسؤول اللجنة السياسية في حركة المقاومة الشعبية ان العائلة وارضاء لله عز وجل واقتداء بالرسول الكريم وحرصا منها على وحدة ابناء شعبنا وايمانا منها بان القوة لا توجه الا للمحتل الصهيوني الذي يغتصب الارض ويدنس المقدسات فانها تعلن عن المسامحة في حقها من ال "الشيخ علي ".
 
وفي كلمة ال "الشيخ علي" قال المختار ابو اسماعيل الهباش اننا نشكر ال الزعلان على موقفهم وكرمهم وحسن استقبالهم لنا وهذا ما عهدناه دائما من عائلاتنا الكريمة في قطاع غزة .

































 
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية