غرفة العمليات المشتركة: قصف المجدل ردًا على استهداف الاحتلال للمباني السكنية وأسدود وبئر السبع التالي إذا تمادى في قصف المباني المدنية

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

غرفة العمليات المشتركة: قصف المجدل ردًا على استهداف الاحتلال للمباني السكنية وأسدود وبئر السبع التالي إذا تمادى في قصف المباني المدنية
 
أكدت غرفة العمليات المشتركة للمقاومة الفلسطينية صباح يوم الثلاثاء، أن قصفها بالرشقات الصاروخية لمدينة المجدل المحتلة جاء ردًا على استهداف الاحتلال للمباني السكنية في قطاع غزة.
 
كما أكد الناطق باسم كتاب القسام أبو عبيدة في تغريدة على "تويتر" أن المجدل المحتلة دخلت دائرة النار ردًا على قصف المباني المدنية في غزة.
 
وشدد أبو عبيدة على أن مدينتي "أسدود وبئر السبع هما الهدف التالي إذا تمادى العدو في قصف المباني المدنية الآمنة".
 
وكان الناطق باسم كتائب القسام قال في وقت متأخر مساء أمس، إن الغرفة المشتركة في حالة تشاور جدي لتوسيع دائرة النار إذا كان قرار العدو هو التمادي في العدوان.
 
وشدد أبو عبيدة في تغريدة عبر حسابه في "تويتر" على أن "عسقلان البداية ونحو مليون صهيوني سيكونون بانتظار الدخول في دائرة صواريخنا، حال واصل الاحتلال عدوانه.
 
ويشهد قطاع غزة منذ يومين عدوانًا إسرائيليًا متواصلاً أدى لتدمير طائرات الاحتلال عدة مبان سكنية متعددة الطوابق في مناطق متفرقة بالقطاع، فيما ردت المقاومة على القصف بعشرات الرشقات الصاروخية.
 
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية