فصائل المقاومة الفلسطينية تعزى ايران والعراق وتنعى الشهداء

الجمعة 03 يناير 2020

سم الله الرحمن الرحيم
 
(وَالشُّهَدَاءُ عِنْدَ رَبِّهِمْ لَهُمْ أَجْرُهُمْ وَنُورُهُمْ)
 
بيان نعي واستنكار صادر عن"فصائل المقاومة الفلسطينية"
 
ياجماهير الأمة الصابرة..
 
تتقدم فصائل المقاومة الفلسطينية بخالص التعازي من الجمهورية الاسلامية في ايران والشعب العراقي باستشهاد ثلة من قادة المقاومة الأبطال على يد الغدر الأمريكي بالقرب من مطار بغداد في العراق.
 
ونعتبر ان اغتيال القائد المجاهد الحاج/ قاسم سليماني والشهيد القائد/ ابوالمهدي المهندس ورفاقهم هو جريمة صهيونية بأيادي أمريكية وتكشف حجم العربدة الصهيوأمريكية في المنطقة.
 
ونؤكد على الدور المهم الذي لعبه الجنرال سليماني في دعم المقاومة الفلسطينية على مدى سنوات طوال جعلت منه هدفا صهيو أمريكيا.
 
فإن هذا العدوان المتعمد يؤكد مجددا على بوصلة العداء الحقيقي للأمة تحاه أمريكا والكيان الذين يعيثون في بلادنا فتناً وخراباً.
 
ورداً على هذه الجريمة ندعو الى جمع جهود الأمة ومقاومتها للتصدي للعدوان الصهيوأمريكي الممنهج بحق مقدرات الأمة وعناصر القوة فيها.
 
والله غالب على أمره
 
"فصائل المقاومة الفلسطينية"
 
الجمعة ٨ - جمادى أولى - ١٤٤١.
الموافق ٣ - يناير - ٢٠٢٠م.

اقـرأ أيـضـــاً

الازبط : جريمة إعدام الشاب ابراهيم ابو يعقوب بالضفة دليل مستمر بأن إجرام الاحتلال متواصل ضد شعبنا ولا يمكن الصمت أمام هذا التغول على الشعب الفلسطيني على أرضه في تعقيبه على جريمة اغتيال الشاب ابراهيم ابو يعقوب بالضفة الغربية المحتلة قبل قليل أكد القيادى والناطق باسم الحركة الاستاذ خالد الازبط بأن جريمة الإعدام بدم بارد هي دليل مستمر على الفطرة التي وجد بها هذا المحتل وهي عشقه للعدوان والقتل والدماء . وأضاف بأن هذه الجريمة لن تتوقف مراحلها طالما لم يكن هناك رادع وثمن يدفعه العدو جراء عدوانه وبطشه وتغوله المستمر ضد الدماء الفلسطينية بالضفة وغزة والقدس وكل شبر على أرض فلسطين وحتى خارجها .
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية