كتائب الناصر تزف الشهيد محمد حجيلة وتؤكد أن قصف مواقع المقاومة يعكس حالة التخبط التى يعيشها العدو

الخميس 12 أبريل 2018

وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ}

 
بيان عسكري صادر عن :
... :::كتائب الناصر صلاح الدين ::: ...
 
كتائب الناصر تزف الشهيد محمد حجيلة وتؤكد أن قصف مواقع المقاومة يعكس حالة التخبط التى يعيشها العدو
 
ها هي قوافل الشهداء تمضي إلى العلياء, لتنشد النصر الأكيد, وها هو ركب المخلصين يلتحقون بمن سبقهم على طريق ذات الشوكة, في هذه المرحلة العصيبة التي يمر بها شعبنا المكلوم, ومن بين انتفاضة المجاهدين ,وغضبة أولياء الله, ونصرة الحق, وإعلاء راية التوحيد, ومن هنا .
 
تزف كتائب الناصر صلاح الدين إلى أبناء شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية:
 
الشهيد القسامى الفارس / محمد احمد حجيلة من حى الشجاعية بغزة
 
والذي ارتقى إلى العلا شهيداً – بإذن الله تعالى- فجر اليوم الخميس 12/04/2018م , في قصف صهيونى لموقع المقاومة , بعد تصدى ابطال المقاومة لطائرات العدو الصهيونى ، وقد جاءت شهادته بعد مشوار جهادي عظيم ومشرّف، وبعد عمل دؤوبٍ وجهادٍ وتضحيةٍ، نحسبه شهيداً ولا نزكي على الله أحداً .
 
وتؤكد كتائب الناصر صلاح الدين أن القصف الصهيوني لمواقع المقاومة في غزة يعكس حالة التخبط والهستيريا التي يعيشها الكيان الصهيوني جراء الانخراط والتفاعل الشعبي الكبير في مسيرات العودة وكسر الحصار واحتضانهم للمقاومة والتفافهم حولها , و لن يزيد جماهير شعبنا الفلسطيني سوى مزيد من التحدي والصمود ومواجهة المحتل وانتزاع الحقوق وكسر الحصار مهما بلغت التضحيات .
 
ونسأل الله تعالى أن يتقبله في الشهداء وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.
 
وإنها لمقاومة مقاومة,,, نصر بلا مساومة
 
كتائب الناصر صلاح الدين
الجناح العسكري لحركة المقاومة الشعبية
 
الخميس الموافق 12/04/2018م

اقـرأ أيـضـــاً

الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار : الجمعة القادمة بعنوان "جريمة الحصار مؤامرة لن تمر" وثمنت جهود وزارة الداخلية وجهاز البحرية في قطاع غزة على وجه الخصوص لجهودهم العظيمة في إنقاذ الصيادين المصريين الأشقاء، مما يرسخ العلاقة الأخوية العميقة بين الشعبين الشقيقين الذي تربطهما علاقات تاريخية ثابتة لا تتراجع. وفي ختام الجمعة الـ 43، قررت الهيئة اعتبار الجمعة القادمة تحت عنوان (جريمة الحصار مؤامرة لن تمر) ودعت جماهير شعبنا للاحتشاد الكبير، والمشاركة الواسعة فيها، لتوجيه رسائل قوية بأننا لا يمكن أن نقبل باستمرار هذا الحصار الظالم، أو أن نقبل بسياسة تجويع شعبنا.
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية