كتائب الناصر صلاح الدين تبارك عملية نابلس

الثلاثاء 09 يناير 2018

كتائب الناصر صلاح الدين تبارك عملية نابلس
 
باركت كتائب الناصر صلاح الدين الجناح العسكري لحركة المقاومة الشعبية في فلسطين ، عملية اطلاق النار البطولية على مدخل البؤرة الاستيطانية "جفات جلعاد" غرب قرية "تل" جنوب نابلس في شمال الضفة الغربية , والتي أسفرت عن مقتل مستوطن، في تأكيد منها على تمسك الشعب الفلسطيني بخيار المقاومة في مواجهة الاحتلال الصهيونى وردع ممارساته اللانسانية بحق الفلسطينيين.
 
وأضافت الكتائب في بيان صدر عن مكتبها الاعلامى مساء اليوم الثلاثاء 09/01/2018م , بأن عملية نابلس هي الطريق الأنجع والوسيلة الأجدى والخيار المجمع عليه فلسطينياً من أجل مقارعة الإحتلال وقتاله حتى تحرير فلسطين المحتلة من بحرها الى نهرها وطرد المحتل الغاصب الى المنافي .

اقـرأ أيـضـــاً

حركة المقاومة الشعبية تحتسب عند الله الشهيد الأسير المقدسي عزيز عويسات يذكر أن عويسات يقبع في السجون منذ ٨/٣/٢٠١٤ و يقضى حكما بالسجن لمدة ٣٠ عاما بعد أن أدين بالتخطيط لتفجير خط الغاز الخاص بمستوطنة "ارمون هنتسيف" المقامة على أراضي قرية جبل المكبر، وقد أصيب قبل عدة أيام بانتكاسة كبيرة في صحته نقل على إثرها إلى مستشفى "اساف هروفيه"، حيث أجريت له عملية قسطرة للقلب وكانت نتيجتها سلبية مما زاد من خطورة حالته الصحية، و بعد يوم نقل إلى مستشفى "تل هشومير" حيث أجريت له عملية جراحية كبيرة و خطيرة (فلب مفتوح).
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية