49 أمرَ اعتقال "إداري" بحق أسرى فلسطينيين نهاية تموز

الإثنين 06 أغسطس 2018

49 أمرَ اعتقال "إداري" بحق أسرى فلسطينيين نهاية تموز
 
ذكرت مصادر حقوقية فلسطينية، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أصدرت 49 أمر اعتقال إداري بحقّ عدد من الأسرى، تراوحت مدد اعتقالهم بين أربعة وستة أشهر قابلة للتجديد عدّة مرات، منذ الـ19 وحتّى 31 من شهر تموز/ يوليو الماضي.
 
وأوضح محامي جمعية "نادي الأسير" محمود الحلبي، ، أن من الأوامر الصادرة أمراً مجدّداً صدر بحقّ الطفل ليث أبو خرمة (17 عاماً)، لمدّة ثلاثة أشهر إضافية، علماً بأنه معتقل منذ 20 من شهر أيلول 2017.
 
وأشار إلى أنه تم إصدار 20 أمراً بحق أسرى أمضوا أشهراً وسنوات قيد الاعتقال الإداري.
 
يشار إلى أن عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال، بلغ في نهاية شهر شباط/ فبراير 2018، نحو 6500 أسير؛ منهم 63 سيدة (6 قاصرات)، ونحو 350 طفلًا، و9 نواب منتخبين في المجلس التشريعي.
 
ومن الأسرى المرضى في سجون الاحتلال؛ قرابة 700 أسير بحاجة إلى تدخل علاجي عاجل، منهم من يعانون من "السرطان" وعشرات يعانون من إعاقات (جسدية وعقلية).
 
وما يزال عدد من الأسرى الفلسطينيين يواصلون إضرابهم عن الطعام لمدد مختلفة؛ احتجاجاً على اعتقالهم "إدارياً".
 
وتعمد سلطات الاحتلال الإسرائيلية إلى توسيع نطاق الاعتقالات الإدارية في صفوف الفلسطينيين، في شكل آخر من أشكال العقوبات الجماعية التي تفرضها على الفلسطينيين، محاولة بذلك قمعهم والحد من قدرتهم على المقاومة.
 
وتستخدم سلطات الاحتلال سياسة الاعتقال الإداري ضد مختلف شرائح الشعب الفلسطيني؛ حيث تعتقل الأفراد دون تقديم لوائح اتهام بحقهم لزمن غير محدد، وترفض الكشف عن التهم الموجهة إليهم، والتي تدعي أنها "سرية"، ما يعيق عمل محاميهم في الدفاع عنهم.
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية