آخـر الأخبـار

حركة المقاومة الشعبية تعزي بوفاة القيادي في حركة حماس ووزير الأسرى السابق وصفي قبها

الخميس 11 نوفمبر 2021

بسم الله الرحمن الرحيم

تعزية بوفاة القيادي في حركة حماس ووزير الأسرى السابق وصفي قبها

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي" 

تتقدم حركة المقاومة الشعبية في فلسطين بكافة دوائرها وعلى رأسهم الأمين العام الشيخ المجاهد أبو قاسم دغمش بالتعازي الحارة لجماهير شعبنا ولقيادة الشعب الفلسطيني ولقيادة حركة حماس ولعائلة قبها الكرام، بوفاة القيادى في حركة حماس ووزير الأسري السابق وصفي قبها " أبو اسامة " من محافظة جنين بالضفة الغربية ، الذي وافته المنية اليوم الخميس 11-11-2021م ,  بعد إصابته بفايروس كورونا. 

والفقيد قبها، قيادي فلسطيني في حركة (حماس)، ووزير الأسرى سابقاً في الحكومة الفلسطينية العاشرة (حكومة إسماعيل هنية)، تعرض لعدة محاولات اغتيال واعتداء، وأعتقل عدة مرات وأمضى عدة سنوات في سجون الاحتلال.

ولد قبها في قرية برطعة إلى الغرب من مدينة جنين بتاريخ 19/6/1959، وهو متزوج وأب لسبعة أبناء، وأتم تعليمه في مدارس القرية ومدينة جنين.

أمضى قبها نحو 13 عاماً في سجون الاحتلال الصهيوني، خلال اعتقاله 9 مرات، متنقلاً بين السجون "الإسرائيلية" كان آخرها في سجن هداريم. حينما اعتقله الجيش "الإسرائيلي" في 10-6-2011، وجدد اعتقاله الإداري لستة أشهر ثانية في (10-12) من ذات العام، ثم جددت للمرة الثالثة في (10-6) من عام 2012، وجددت للمرة الرابعة في (10-11)، علما انه يعاني من السكري والضغط.

أفرج عنه عام 2013 من سجون الاحتلال بعد اعتقال استمر أشهراً عدة، وتمنع "إسرائيل" إقامته في بلدة برطعة داخل الخط الأخضر عام 2006 بذرائع أمنية والانتماء لحماس. واعتقل شقيقه الدكتور أمجد في سجن بثر السبع، حيث يمضي حكماً بالسجن ل19 عاماً، أمضى منها عشرة أعوام.

اُعتدي عليه في الضفة الغربية 38 مرة بين عامي 2006 - 2015، واتهم قبها من وصفهم بالمنفلتين أمنياً من خفافيش الظلام الذين يعملون لحساب الاحتلال بالوقوف وراء سلسة الاعتداءات التي تعرض لها.

  في فبراير 2014 أصيب قبها بكسرٍ في يده اليمنى ورضوض في باقي أنحاء جسده، وذلك بعد أن أوقفت مجموعة من الملثمين السيارة التي كان يستقلها، وقام أفرادها بالاعتداء عليه بالضرب بالعصي والحجارة وتحطيم سيارته، على مقربة من قرية كفر قاد غرب جنين، نقل على أثرها لمستشفى "خليل سليمان" بمدينة جنين، فيما وصفت حالته بالمستقرة.


 سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

العلاقات العامة
حركة المقاومة الشعبية في فلسطين

الخميس الموافق 11-11-2021م

جبل يدعى حماس
سأموت ولكن لن ارحل
يا رب انت العالم
يوم تجثو كل أمّــة
علم .. مقاومة .. حرية

الشبكات الاجتماعية

تـابعونا الآن على الشبكات الاجتماعية

القائمة البريدية